DT News - MEA - دلائل جديدة تشير إلى صلة محتملة بين وظائف الدماغ وصحة الفم

Search Dental Tribune

دلائل جديدة تشير إلى صلة محتملة بين وظائف الدماغ وصحة الفم

نظرًا لوجود القليل من الأبحاث السابقة حول هذا الموضوع ، يتم الآن استخدام التصوير بالرنين المغناطيسي لتقديم أدلة حول كيفية تأثير صحة الفم على وظائف المخ. (Image: Alina Bratosin/Shutterstock)

دالاس، الولايات المتحدة الأميركية: أظهرت دراسة جديدة ممولة من منظمة القلب الأميركية أن العبء المتزايد للأمراض الوعائية الدماغية مرتبطًا بصحة الفم السيئة. وقد أعاز الباحثون الوجود المفرط للمادة البيضاء، وهو ضرر متراكم للمادة البيضاء في الدماغ، إلى وجود مرض وعائي دماغي. وبعد إجراء الصوربالرنين المغنطيسي، أظهرت النتائج أن الأفراد المعرضين وراثيًا لفقدان الأسنان أو تسوسها، كانت هناك زيادة بنسبة 24 ٪ في فرط كثافة المادة البيضاء في أدمغتهم.

ويرتبط فرط كثافة المادة البيضاء بمشاكل محتملة تتعلق بالتوازن والحركة والذاكرة. كما عاين الباحثون أيضًا درجات الأضرار الهيكلية الدقيقة للمشاركين، معتمدين ان الضرر البنيوي الدقيق هو الدرجة التي تغيرت بها البنية الدقيقة للدماغ مقارنة بالصورالطبيعية للدماغ لشخص بالغ يتمتع بصحة جيدة من نفس العمر.

وبناء على بيانات من البنك الحيوي في المملكة المتحدة، شملت العينات أفرادًا من المملكة المتحدة من أصول أوروبية تم تقييمهم لتحديد 105 اختلاف جيني محتمل مرتبط بالتسوس، والحاجة النهائية لأطقم الأسنان أو أي شكل من أشكال تساقط الأسنان. وقد لاحظ الباحثون أيضًا أنه عندما يكون لدى أحد المشاركين صحة فم سيئة تتخطى مسألة تسوس الأسنان وعدم انتظام الأسنان نتيجة لعوامل الوراثة، زادت درجة الضرر البنيوي الدقيق إلى 43٪.

و قال الدكتور جوزيف ب. برودريك ، الأستاذ في قسم طب الأعصاب وطب إعادة التأهيل بجامعة سينسيناتي وعضو مجلس السكتات الدماغية ، إن النتائج يجب أن تحفز المزيد من البحث ولكنها ليست دليلًا ملموسًا على أن تحسين نظافة الفم يحسن صحة الدماغ.

وأشار إلى أن العوامل الوراثية لمجموعة متنوعة من الحالات يمكن أن تتداخل مع تلك التي تسبب سوء صحة الفم.: "العوامل البيئية مثل التدخين والحالات الصحية مثل مرض السكري هي عوامل خطر أقوى بكثير لصحة الفم السيئة من أي علامة جينية - باستثناء الحالات الوراثية النادرة المرتبطة بصحة الفم السيئة ، مثل المينا المعيب أو المفقود." اضاف الدكتور بروديريك

تم تقديم النتائج في المؤتمر الدولي للسكتة الدماغية 2023 التابع للجمعية الأمريكية للسكتة الدماغية ، والذي عقد في الفترة من 8 إلى 10 فبراير في دالاس في تكساس.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

advertisement
advertisement